ايات المحبة والتسخير

ايات المحبة والتسخير

 

ايات المحبة والتسخير
ايات المحبة والتسخير

 

الشيخ الروحاني لجلب الحبيب للتواصل معنا الرقم بأعلى الموقع

 

ايات المحبة والتسخير معمول بها في أعمال الجلب والمحبة تتعرف علي طريقة مجربة من الشيخ الروحاني أبو موسى المغربي، لا تقف فائدة القرآن الكريم عند حد معين وبالقرآن الكريم تنال خير الدنيا والآخرة، وفي ما يأتي ايات المحبة والتسخير بصفة عمل مضمونة النتائج بفضل الله الواحد الأحد ولا نرجو أن يتهاون أو يقلل من فضل آيات القرآن الكريم؛ لأن روحانياتها قوية وهذا ما نرغب فيه وهو استجابة الله لنا في طلبنا بتسخير الخلق.

ومعنى أن ترغب في معرفة حقيقة ايات المحبة والتسخير للزوج واستخداماتها في عقد المحبة، وكما نقول دائما في مثل هذا المقام بأن لا وجود تصنيف في الكتب الشرعية ولكن التسمية من الروحانيين ليسهل على طلبة العلم الروحاني معرفة أسرار الآيات.

 

ايات المحبة والتسخير

 

وخذ عنا هذه الآيات الشريفة من القرآن الكريم وبعدها نخبرك بكيفية استخدامها في المحبة والتسخير للزوج: بسم الله الرحمن الرحيم

 

( أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي، إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَن يَكْفُلُهُ فَرَجَعْنَاكَ إِلَى أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَقَتَلْتَ نَفْساً فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُوناً. 40طه)

( زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاء وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ. 14ال عمران)

( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ. 31ال عمران)

( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ 165البقرة)

( وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَن نَّفْسِهِ قَدْ شَغَفَهَا حُبّاً إِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ{30} فَلَمَّا سَمِعَتْ بِمَكْرِهِنَّ أَرْسَلَتْ إِلَيْهِنَّ وَأَعْتَدَتْ لَهُنَّ مُتَّكَأً وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِّنْهُنَّ سِكِّيناً وَقَالَتِ اخْرُجْ عَلَيْهِنَّ فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ وَقُلْنَ حَاشَ لِلّهِ مَا هَـذَا بَشَراً إِنْ هَـذَا إِلاَّ مَلَكٌ كَرِيمٌ. 31يوسف)

( وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ. 159ال عمران)

( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِين. 54المائدة)

( لاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَواْ وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُواْ بِمَا لَمْ يَفْعَلُواْ فَلاَ تَحْسَبَنَّهُمْ بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيم. 188ال عمران)

( فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَن ذِكْرِ رَبِّي حَتَّى تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ، رُدُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحاً بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ.33)

( وَأُخْرَى تُحِبُّونَهَا نَصْرٌ مِّنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِين. 13الصف ).

 

عمل ايات المحبة والتسخير .

 

تقرأ الآيات على مأكول أو مشروب وتطعم به من تريد تحصل المحبة والتسخير بفضل الله، ولقد رأينا فضل الآيات لو قرأتها المرآة على ماء واغتسلت به إلا ما نالت ما تريد من المحبة والتسخير.

ولقد أخبرنا متابعينا بصفة عمل حول فائدة ايات المحبة والتسخير وهي من مجربات الشيخ الروحاني أبو موسى، تقرأ الآيات السابقة مرة كل يوم ثلاث مرات أو مضاعفاتها في الجلسة الواحدة والناس نيام، وتكتب الأسماء على الورقة، وهذا ما تكتب

( نقسم عليكم يا خدمة الآيات بحق سَمعيط2 مليط2 يآه2 يا قرشطه2 أن تتوكلوا بالمحبة وطاعة فلان بن فلانة على فلانة بنت فلانة )،

 

احتفظ بالورقه معك

 

وهذا ما كان في ايات المحبة والتسخير والتطويع والله أعلى وأعلم.

 

الشيخ الروحاني لجلب الحبيب للتواصل معنا الرقم بأعلى الموقع

 

ايات المحبة والتسخير

 

ايات المحبة والتسخير
ايات المحبة والتسخير

 

ايات المحبة والتسخير

 

المحبة هي شعور إنساني يدل على الحب من غير شروط ولا قيود، وهي عاطفة تتمثل في القلب تجعل الشخص يميل إلى ما يحب، كحب المسلم لله تعالى يجعله يتقرّب إلى الله تعالى بالفرائض والنوافل وكل ما يرضيه حتى ينال مرتبة رفيعة عند الله، وقد وردت آيات المحبة في القرآن الكريم، بعضها في موضع مدح وأخرى في موضع ذم، سيتم التفصيل عنها خلال هذا المقال.

 

آيات المحبة في القرآن الكريم

 

خلق الله تعالى الإنسان فجل له السمع والبصر والفؤاد، وجبله على العواطف الإنسانية كالفرح والحزن والحب والبغض، ومن الحب ما هو مشروع ويقرّب العبد من ربّه –تبارك وتعالى- ومنه ما يبعده عن الله -عزّ وجل- وقد ذكر الله تعالى ذلك في كتابه العزيز، ومن هذه الآيات:

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة البقرة: ضرب الله مثلًا للمؤمنين والكافرين وما يتعلق به قلب كل واحد منهم، فالمشرك الذي تعلّق قلبه بالأوثان وجعل لها محبة في قلبه هو مذموم عند الله، أما المؤمن فقد فاقت محبته لله محبة الكافر لأوثانه فنال بذلك شرف محبة الله سبحانه، قال تعالى: {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ ۖ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ ۗ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ}[١].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة آل عمران: ذكر الله تعالى أمور دنيوية يحبها الإنسان ويتعلّق قلبه بها، ولكن الله -عزّ وجلّ- يُذكّر المسلم أنّ ما عند الله خير وأبقى: قال الله تعالى: {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنَ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنطَرَةِ مِنَ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ۗ ذَٰلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَاللَّهُ عِندَهُ حُسْنُ الْمَآبِ}[٢]، كما أنّ الله تعالى جعل من محبّة العبد له اتباع هدي الرسول -صلى الله عليه وسلّم- وسنّته وجعل ذلك سببًا لغفران النوب ورحمة الله تعالى، قال تعالى: {قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ ۗ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}[٣]، وقد بيّن الله تعالى في هذه السورة العظيمة أنّ التوكّل عليه سبحانه هو سبب في محبته لعبده، قال تعالى: {فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ}[٤]. وقد ذمّ الله تعالى من يحب أن يحمده الناس بأمور لم يفعلها وتوعده بالعذاب، قال تعالى: {لَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوا وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلَا تَحْسَبَنَّهُم بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ ۖ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ}[٥].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة المائدة: توعّد الله تعالى من يرتّد عن دينه ويعود إلى الكفر بعد أن هداه الله، وأخبر سبحانه بأنه قادر على إفنائهم والإتيان بأقوام آخرين يحبون الله تعالى ويحبّهم وليس ذلك على الله بعزيز، قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا يَخَافُونَ لَوْمَةَ لَائِمٍ ۚ ذَٰلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ}[٦].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة يوسف: ذكر الله تعالى حال امرأة العزيز عندما شغفها حبّ يوسف -عليه السلام- وقد ذمّ الله سبحانه فعلها، قال تعالى: {وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَتُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَن نَّفْسِهِ ۖ قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا ۖ إِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ}[٧].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة طه: ذكر الله تعالى محبته لموسى -عليه السلام- عندما ألقته أمه لتحميه من بطش آل فرعون، قال تعالى: {أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ ۚ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَىٰ عَيْنِي}[٨].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة الروم: ذكر الله تعالى المحبة والمودّة بين الزوجين وأنه هو الوحيد الذي يُقدّرها بينهما، قال تعالى: {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}[٩].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة ص: ذكر الله تعالى قصة سليمان –عليه السلام- وكيف تعلّق قلبه بحب الخيل، قال تعالى: {فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَن ذِكْرِ رَبِّي حَتَّىٰ تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ}[١٠].

آيات المحبة في القرآن الكريم من سورة الصفّ: جعل الله تعالى ثوابًا عظيمًا لمن يتّبع شرعه وهدي الرسول -صلى الله عليه وسلم- فجعل الجنة جزاءً للمؤمنين يوم القيامة وفي الدنيا عجّل لهم النصر على أعدائهم، قال تعالى: {وَأُخْرَىٰ تُحِبُّونَهَا ۖ نَصْرٌ مِّنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ ۗ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ}[١١].

ايات المحبة والتسخير

ايات المحبة والتسخير
ايات المحبة والتسخير

عن admin